آخر الأخبارأخبار السيارات › ستروين سي4 بيكاسو أكثر طولاً

صورة الخبر: ستروين سي4 بيكاسو أكثر طولاً
ستروين سي4 بيكاسو أكثر طولاً

تبيع ستروين اليوم ثلاثة طرازات من سيارتها بيكاسو، وهي الجيل القديم منها والمبني على قاعدة ستروين زارا، وسي 4 بيكاسو الجديدة والمبنية على قاعدة ستروين سي 4 الحالية وهي تؤمن مقاعد لخمسة ركاب، وأخيراً سي 4 غراند بيكاسو المبينة على نفس القاعدة ولكنها أكثر طولاً وتؤمن مقاعد لسبعة أشخاص.

ولقد انتهجت ستروين هذا النهج في استهداف واضح للطريقة التي اتبعتها رينو مع سيارتها سينيك والتي تتوفر أيضاً بنسخة أكثر طولاً والتي تحمل الاسم غراند سينيك، وتجدر الإشارة إلى هذه السيارات تنتمي إلى فئة سيارات إم بي في الصغيرة أو المتعددة الاستعمالات والتي تتواجد فيها أيضاً كل من فورد سي-ماكس، وفولكسفاغن توران، وأوبل زافيرا، وكيا كارينز، ومازدا 5، وهوندا إف آر في.

من الخارج:

يتلخص جوهر الخلاف بين سي 4 بيكاسو وسي 4 غراند بيكاسو في الطول الزائد الذي تتحلى به الأخيرة والذي يزيد عن شقيقتها سي 4 بيكاسو بواقع 12 سم، كما أن تصميم مؤخرة السيارة يختلف جذرياً بين السيارتين وهو متوجه للناحية العملانية مع غراند بيكاسو مع الدعامات الجانبية الخلفية شبه العمودية، أما مع بيكاسو العادية فلقد بدت السيارة بتصميم مؤخراتها أقرب إلى سيارات الهاتشباك الأمر الذي أعطاها جمالية أكثر ولكن على حساب العملانية بالمقارنة مع شقيقتها الأطول. وبحسب ستروين فإن السيارتين لا تتشاركان بأية قطعة من الهيكل اعتباراً من الدعامات الجانبية الثانية والتي تتوضع بعد الأبواب الأمامية.

وبالمقابل فإن السيارتين تتشاركان بالمقدمة والتي تضم أكبر واجهة زجاجية عرفتها سيارة قيد الإنتاج التجاري كونها تمتد إلى سقف السيارة وتتكامل مع في بعض الطرازات مع سقف زجاجي بالكامل والذي يتوفر إختيارياً. كما تتشارك السيارتان بالمحركات وعلب التروس ومستويات التجهيزات، مع فارق في السعر لصالح سي 4 بيكاسو والتي يقل سعرها عن شقيقتها غراند بيكاسو بحدود 750 دولار.

أما من الخلف، فإن الفارق يظهر جلياً جداً من خلال التصميم، والذي تأتي فيه المصابيح عمودية التوضع في سي 4 غراند بيكاسو بخلاف التوضع الأفقي لـ، سي 4 بيكاسو، كما أن تصميم الصادم الخلفي يختلف ويبدو في السيارة القصية وكأنه أكثر نفوراً نحو الخارج، ليتجلى الفرق من جديد في ميول الباب الخلفي والذي بدا في السيارة الطويلة مكرساً لانتمائها إلى سيارات إم بي في.

وتبرز الفروق واضحة في المظهر الجانبي للسيارة حيث تبدو سي 4 بيكاسو أقرب إلى سيارة هاتشباك بخطوطها، كما أن خط خصر السيارة (الخط الفاصل بين الأبواب والنوافذ) يبدو منكسراً بشكل طفيف في منتصف الباب الخلفي قبل أن يتقاطع مع مصابيح المؤخرة والتي تتداخل بشكل واضح في الرفاريف الخلفية للسيارة كما أنها تتخذ وضعية أفقية.
أما خط الخصر في سي 4 غراند بيكاسو فيبدو مستوياً تماماً في تأكيد واضح على انتماء السيارة إلى سيارات إم بي في، كما أنه يعطي شعوراً بانتمائها إلى فئة سيارات إم بي المتوسطة رغم أن الفارق في الطول لا يتعدى 12 سم. ويبدو خط السقف أيضاً أقل انحناءً من سقف سي 4 بيكاسو مع تركيب سكك عليه لتحميل بعض الأمتعة الإضافية، ويستمر الفارق في التصميم في الأبواب الخلفية المزودة بنافذة ضيقة، وأخيراً في القسم الأخير من السيارة والذي ينتهي بدعائم جانبية شبه عمودية بخلاف سي 4 بيكاسو.

من الداخل:

عندما ستدخل إلى السيارة في المرة الأولى سينتابك شعور بأنها تتحلى بجودة عالية تتجلى في الأسطح التي تغطي لوحة القيادة والأقمشة التي تغطي المقاعد والمواد الأخرى التيى تعطي مظهراً معدنياً لامعاً. كما أن بعض القطع الكرومية داخل المقصورة تعطي شعوراً بانتماء السيارة إلى فئة أكبر مع شعور يوحي بالديموية والمتانة للتجهيزات. وبعبارة أخرى فإن مقصورة السيارة تذكر بمقصورة شقيقتها الكبرى سي 6 مع فخامة مخففة بشكل واضح.

أما فيما يتعلق بالموثوقية فإن ستروين سي 4 هاتشباك أثبتت هذا الأمر وخاصة فيما يتعلق بعمل التجهيزات شأن مكيف الهواء ومشغل الأقراص المدمجة (سي دي)، ولقد تم تجهيز السيارة بالعديد من الالكترونيات والتي استعير بعضها من سي 4 أيضاً.يتوفر للمقصورة عدة وسائد هواء بالإضافة إلى أنظمة أخرى شأن نظام منع إنغلاق المكابح، ونظام التحكم بالثبات، كما يمكن تزويدها إضافياً بمصابيح متأقلمة من شأنه أن تتحرك مع لفة المقود.

وفيما يتعلق بالسلامة فلقد حققت السيارة تقييم خمس نجمات من أصل خمسة في اختبارات السلامة الأوروبية (يورو إن سي إيه بي) فيما يتعلق بالركاب، كما حققت تقييم ثلاثة نجمات من أصل خمسة فيما يتعلق بسلامة الأطفال ونجمتان من أصل أربعة فيما يتعلق بسلامة المشاة. وتعتبر سي بيكاسو أول سيارة إم بي في صغيرة تزود بنظام إيزوفيكس لتثبيت مقاعد الأطفال والذي يتوفر لأربعة مقاعد من أصل مقاعدها الخمسة.

ولقد قام المهندسون بتحقيق تصميم ذكي بالفعل فيما يتعلق بطريقة تأمين السيارة الحماية من الصدمات رغم تزويدها بدعامات جانبية أمامية ووسطية أقل ثخانة مما هو متوفر للكثير من سيارات إم بي في الأخرى، والتي تساهم بشكل إيجابي أيضاً في تحسين الرؤيا في كافة الإتجاهات.

ونعود إلى تأمين الحماية والتي تمكن المهندسون من تحقيقها عن طريق تصميم المقدمة والتي من شأنها أن تنقل الصدمة الأمامية نحو القسم السفلي من السيارة علماً بأن هذه التقنية تستخدم في تصميم السيارات المكشوفة، وبالتالي فلقد زودت السيارة بثلاثة دعامات لامتصاص الصدمات عوضاً عن اثنتين واللاتي تم تركيبها في البنية الأمامية للسيارة. كما حظيت كافة طرازات السيارة بقفل مركزي مع تحكم عن بعد مع نظام إنذار اختياري.

يعتبر الإختبار اللأهم لأية سيارة إم بي بسبعة ركاب هو "الراحة بداخلها" وخاصة في الصف الثالث الخلفي، وهنا نذكر أنه يتوفر ل،ـ سي 4 غراند بيكاسو حيز كاف لأكواع ورؤوس راكبين فقط حتى البالغين منهم، كما يبدو هذا الحيز جيداً ولكن ليس طوال القامة منهم. ورغم المقاعد تفتقر لأية دعم جانبي إلا أن نظام التعليق الهوائي والذي يتوفر اختيارياً يؤمن وضعية ركوبة ناعمة لدرجة الروعة. أما نظام التعليق الأساسي فيتألف من نوابض حلزونية تقليدية مع ممتصات صدمات أكثر نشاطاً.

كما بدت السيارة هادئة جداً الأمر الذي يعني إمكانية فتح حوار بين ركاب السيارة جميعاً بمن فيهم ركاب الصف الثالث من المقاعد، كما يتوفر للفئة "إكسكلوسيف" مكيف هواء الكتروني مع إمكانية فصل درجة حرارته وفق أربع وضعيات مختلفة، في حين يتوفر مكيف هواء عادي لطرازات القاعدة.لا يعتبر صندوق الأمتعة في سي 4 غراند بيكاسو كبير الحجم وخاصة أثناء وجود الصف الثالث من المقاعد، إلا أنه يمكن زيادة حجم عبر طي مساند المقاعد الخلفية المنشطرة بنسبة 50/50، كما يتوفر غطاء لهذا الحيز لحجب محتوياته عن أعين المتطفلين. ويمكن زلق الصف الثاني من المقاعد نحو الأمام بسهولة بغية تسهيل دخول ركاب الصف الثالث إلى أماكنهم.

أما في سي 4 بيكاسو فإنه يمكن طي مساند المقاعد الخلفية لتشكل حيزاً مستوياً وكبير الحجم، كما يتوفر لبعض الطرازات إمكانية فتح القسم الزجاجي من الباب الخلفي بشكل مستقل الأمر الذي يسهل من تحميل الأمتعة الخفيفة الحجم دون الحاجة إلى فتح باب المؤخرة بشكل كامل.

ويتوفر لكافة ركاب السيارة بفئتيها حيز كاف لأكتافهم يذكر بما هو متوفر لسيارات يفوق عرضها 182 سم، كما يحظى كل منهم برؤيا جيدة نحو الخارج وأمكنة تخزين سهلة الوصول وتتحلى بعملانية جيدة. وبحسب الطراز الذي يختاره فإنه يمكنك أن تزود السيارة بعجلات بقياس 18 إنشاً وهي المتوفرة لسيارة التجربة من غراند بيكاسو والمزود بالمحرك الأكبر بسعة 2 لتر، كما يتوفر للسيارة إضافياً فرش جلدي ومصباح يدوي قابل للشحن.على الطريق:

تتمتع السيارة بواجهة زجاجية أمامية مرتفعة وخط منخفض للخصر، كما أن الدعامات الجانبية بشكل عام ضيقة والنتيجة إذاً رؤيا ممتازة نحو الخارج، ونتيجة لاتساع الواجهة الزجاجية الأمامية بسبب امتدادها نحو السقف فإن ذلك يشكل إزعاجاً حقيقياً في أيام الصيف وخاصة في المناطق الحارة شأن بلدان الخليج العربي وبلاد الشام، الأمر الذي جعل مهندسي الشركة يصممون واقيات شمسية قابلة للامتداد نحو الأمام بشكل كبير لتخفيف هذا الوهج.

ولقد حظيت لوحة القيادة بعدد مدورس من مفاتيح التحكم والتي تم تثبيتها في القسم الوسطي من المقود والذي لا يدور مع ذلك الأخير في اتباع للموضة التي دأبت على اعتمادها الشركة مؤخراً. ويتوفر للسيارة لوحة قيادة مركزية مع إظهار رقمي لمعلوماتها، ولقد بدت الحلقات الكرومية حول القسم العلوي من لوحة القيادة عاكسة للضوء بشكل مزعج. ولقد زودت السيارة بمكبح يدوي كهربائي لكافة الطرازات والذي يمكن تشغيله عبر زر في الكونوسل الوسطي.

بدت قيادة سي 4 بيكاسو أكثر متعة من شقيقتها الأطول سي 4 غراند بيكاسو، فهي تؤمن شعوراً أفضل بالتوازن كما أنها أكثر هدوءً، بينما بدت السيارة الأطول أكثر مقاومة لتصحيح وجهتها عند خروجك من الدوار أو بعد خروجك من منعطف بسطح خشن أو كثير الحفر. ولقد بدا المقود مبهماً نوعاً ما.

وبالمقارنة مع سي 4 هاتشباك فإن كلتا السيارتين تعانيان من إنزلاق الهيكل في المنعطفات ولا تؤمن أياً منهما متعة القيادة للسائق، إلا أن تماسك السيارتين بدا جيداً والمكابح ناعمة ولا تتأثر تأديتها بالاستعمال المتكرر.

ولقد اخترنا لتجربتنا مع سي 4 بيكاسو المحرك الأصغر بسعة 1.8 لتر مع علبة التروس اليدوية الخماسية النسب والتي بدت مقنعة جداً بالمقارنة مع علبة التروس الآلية السداسية الالكترونية (إي جي إس) والتي تتوفر في تجربتنا ?لـ سي 4 غراند بيكاسو المزودة بالمحرك الأكبر سعة 2 لتر، علماً بأنه يمكن التحكم اليدوي بنسبها عبر عتلات مثبتة على المقود.

ونبقى مع علبة التروس الآلية السداسية، والتي بدت سهلة التعايش أثناء القيادة الهادئة داخل المدينة باستعمال النظام الآلي، إلا أنه عند الانتقال إلى الطرق السريعة فإنك ستعشر بالإنزعاج من جراء بطىء تجاوبها والمتاتي من تأخير تعشيقها للنسبة التي تم اختيارها من قبلك سواء يدوياً أو باستخدام نظام "كيك داون" مع النظام الآلي.

وللأمانة فإن نسبة استهلاك الوقود مع هذه العلبة بدت أخفض مما تحققه العلبة الالية الرباعية النسب والتي كانت مركبة في سي 4 بيكاسو مع المحرك الأكبر في سيارة التجربة. وأكثر من ذلك فإن معدل استهلاك الوقود مع علبة التروس الالية السداسية النسب والمحرك الأكبر بدا موازياً تقريباً لمعدل الاستهلاك المحقق من علبة التروس اليدوية والمحرك الأصغر.

ولقد بدا المحرك الأكبر مع علبة التروس الآلية الرباعية النسب أقل نشاطاً من المحرك الأصغر مع علبة التروس اليدوية وبالتالي فإن يتوجب عليك زيادة الضغط عليه للحصول على تأدية كافية تمكنك استمرار الإنطلاق بالسيارة وذلك بسبب وزنها الذي يتجاوز 1.5 طن وذلك رغم اعتماد شركتها على الكثير من الألمنيوم والمغنزيوم والبلاستيك في صنع العديد من أجزاء هيكلها.

المصدر: sonara.net

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على ستروين سي4 بيكاسو أكثر طولاً

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
46493

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

اعلن مجانا عن سيارتك
Advertisements
حمل تطبيق كارز داير الآن..
حمل تطبيق كارز دايرحمل تطبيق سيارات كارز داير مجانا
اضف سيارتك مجانا في كارز داير